سبعة أشخاص متهمون بقتل مارادونا

سبعة أشخاص متهمون بقتل مارادونا

كشف تقرير إعلامي، عن تطور جديد بشأن قضية وفاة الأسطورة الأرجنتينية دييجو أرماندو مارادونا، الذي فارق الحياة في نوفمبر الماضي، أثرة سكتة قلبية وتنفسية.

ووفقاً للمعلومات الواردة من موقع " جول "، فإن سبعة أطباء مما كانوا يشرفون على حالة مارادونا الصحية يخضعون للتحقيق، بتهمة القتل العمد.

وأضاف المصدر من بين الأشخاص السبعة يأتي جراح الأعصاب الطبيب الخاص لمارادونا ليوبولدو لوكي، والطبيبة النفسية أوجوستينا كوساتشوف، والأخصائي النفسي كارلوس دياز.

وأشار المصدر إنه  القضاء الأرجنتيني منع الأشخاص السبعة من مغادرة البلاد على أساس التحقيقات المفتوحة من قبل مكتب المدعي العام في سان إسيدرو.

ونوه المصدر أن علامات الخطر على حياة مارادونا تم تجاهلها، وفي حال تم إدانة الأشخاص السبعة بالقتل العمد، فإنهم سيكونوا مهددون بالسبجن ما بين 8 إلى 25 عاماً.

وحصل الادعاء على سلسلة من الرسائل الصوتية التي تظهر أن الفريق الطبي كان على علم بأن مارادونا كان يستخدم الكحول والأدوية النفسية والماريجوانا في الأشهر الأخيرة من حياته.

وقالت اللجنة الطبية المكلفة بالتحقيق:" بدأ مارادونا يموت قبل 12 ساعة على الأقل من وفاته، وقد تحمل فترة من العذاب الطويل"، بعد خضوعه لجراحة في الدماغ إثر جلطة دموية.